أ.د. محمود محمد محمود داغر: أضواء على تخفيض قيمة الدينار العراقي

تقديم         على الرغم من الأفول التدريجي منذ نهاية عام 2017 للأزمة الاقتصادية العميقة التي تعرض لها العراق في السنوات 2014-2017، لكن لا يزال الاقتصاد العراقي متراجعًا، حيث الاعتماد الكلي على عوائد المورد الريعي، وضعف القطاع الحقيقي، فضلًا عن إنعدم العمق المالي، والعجز المخطط الذي تعاني منه الموازنة العامة للدولة. في ظل هذه الأوضاع يبذل الكثير من المتخصصين بالشؤون الاقتصادية م

اقرأ التفاصيل

د. محمود محمد داغر: حلول سهلة ام بناء دولة؟

كتبنا بداية عام 2016 مقالة بعنوان: (حلول سهلة ام بناء دولة) وكانت اشد سنوات الصدمة التي تلقاها العراق اقتصاديا بسبب: ارتفاع الانفاق العسكري بسبب استعدادات التحرير. الانخفاض المتتالي في سعر البرميل الى ما دون سعر تقدير ايرادات الموازنة العامة، والتي هي اساسا تتضمن عجزا يصل 25 ترليون دينار. توسع الدين العام للسببين السابقين فضلاً عن سبب تصفير الاحتياطي الحكومي بداية 2015 والب

اقرأ التفاصيل