د. مهندس كريم وحيد*: مرض “اوبك”

نشر مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن في شهر تموز الماضي تقريراً عن”مرض اوبك” وتقييم الانخفاض السريع او “الصدمة” في إيرادات تصدير النفط خلال السنوات الماضية وتبعاتها على الوضع الاقتصادي […]

نشر مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن في شهر تموز الماضي تقريراً عن”مرض اوبك” وتقييم الانخفاض السريع او “الصدمة” في إيرادات تصدير النفط خلال السنوات الماضية وتبعاتها على الوضع الاقتصادي والسياسي للبلدان المصدرة للنفط الذي أصبح عاملاً مؤثراً على الاستقرار والاقتصاد لمعظم الدول المصدرة للنفط وبتأثير كبير على دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لا سيما في منطقة الخليج العربي وبتأثير أكبر على الدول المصدرة للنفط في أفريقيا وأمريكا اللاتينية، وبسببها غرقت فنزويلا في أزمة وطنية واسعة النطاق. وسبق ان قدم مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية دراسة موسعة عن تقييم تأثير الانخفاضات السريعة “الصدمات” لأسعار النفط وانعكاسها على استقرار اقتصاديات الدول المنتجة والمصدرة للنفط واعتبار منظمة اوبك كحالة دراسية لتقييم اخطار الصدمة على اعضاء المنظمة، واستندت هذه الدراسة اساسا على مناهج عمل وبيانات سابقة اعتمدها صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وادارة معلومات الطاقة الامريكية ووكالة الاستخبارات الامريكية في تقييم اداء اقتصاديات الدول المصدرة للنفط ونسبة تطور نموها السنوي وبرامجها الاستثمارية والائتمانية. ولكن هذه الدراسة لم تتطرق الى تقديم حلول او مقترحات لاستقراءات حدوث مثل هذه الصدمات قبل وقوعها لمجابهة تبعاتها على السياسات الاقتصادية للبلدان المنتجة والمصدرة للنفط.

لمواصلة القراءة يرجى تنزيل المقال كملف بي دي أف سهل الطباعة. انقر على الرابط التالي:

kareem-wahid-opec-disease-final

"الأراء والمقالات المنشورة ، لا تُعبر بالضرورة عن اتجاهات تتبناها شبكة الاقتصاديين العراقيين ، وإنما تُعبر عن رأي كُتابها فقط وهو الذي يتحمل المسؤولية القانونية والعلمية"