قطاع التأمين الوطني والاجنبي

مصباح كمال: حين يتحول الاختلاف حول قضايا فنية إلى مادة للتشهير والإساءة لزملاء العمل: حالة شركة إعادة التأمين العراقية"

misbah kamal

 
العلم القليل شيء خطير
ألكسندر پوپ (1688-1744)
 
 
[1]
 
في أوائل شهر كانون الأول 2018 جرى تداول رسالة إلكترونية، موضوعها: “تظلم موظفي شركة اعادة التامين،” معنونة إلى عدد كبير من شركات التأمين العراقية وأطراف أخرى والقليل من الأشخاص.  تُخاطب الرسالة باسم لفيف من موظفي شركة اعادة التأمين العراقية الجهات الرسمية التالية:
 
رئيس الجمهورية
رئيس الوزراء
وزير المالية
رئيس هيئة النزاهة
رئيس ديوان الرقابة المالية
رئيس هيئة النزاهة [هذا التكرار ورد في نص الرسالة]
وكيل وزير المالية
مفتش عام وزارة المالية
مدير عام شركة إعادة التامين العراقية
 
ما يلفت النظر هنا أن الرسالة[1] مرسلة إلى 41 عنوان بريد إلكتروني ليس من بين العناوين ديوان التأمين، جهاز الإشراف والرقابة على قطاع التأمين؛ ولا جمعية التأمين العراقية، الممثلة لمصالح شركات التأمين كافة.  لماذا؟  العلم بالطبع عند مرسل الرسالة الذي يحمل عنوان true way <trueway37@gmail.com وهو اسم مختار ربما عن قصد، للتخفي أصلاً، ترجمته تعني الصراط المستقيم.  لا أدري إن كان البُعد الديني مُضمراً في هذا الاسم، وكأن صاحبه يوحي بأنه يقف على أرض صلدة، يمتلك الحقيقة دون غيره.
 
تضمُّ الرسالة ما يعتبره كاتبها أو كتّابها 28 مخالفة أنقل للقراء أولاً مقدمتها كما هي:
[1] لمن يرغب بالحصول على نسخة من هذه الرسالة الاتصال بي من خلال خانة التعليقات في أسفل الموقع.
لمواصلة القراءة يرجى تحميل ملف بي دي أف. انقر على الرابط التالي
Misbah Kamal-Defamation of Iraq Re Personnel

Comment here

%d مدونون معجبون بهذه: