تقديم الكتاب الجديد للدكتور عبد الحسين العنبكي* الفجوات الثلاث -متلازمة التنمية الاقتصادية الضائعة

صدر هذا الكتاب عام 2017 عن دار الايام للنشر والتوزيع (عمان )  واود التنويه عنه في سطور ، حيث حظيت الدراسات الخاصة بالنقد الاجنبي والاستثمار والطاقة الاستيعابية بأهتمام واسع من […]

صدر هذا الكتاب عام 2017 عن دار الايام للنشر والتوزيع (عمان )  واود التنويه عنه في سطور ، حيث حظيت الدراسات الخاصة بالنقد الاجنبي والاستثمار والطاقة الاستيعابية بأهتمام واسع من لدن المعنيين بشؤون التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مثلما حظيت بنفس القدر من الاهتمام لدى اقتصاديي السياسات المالية والنقدية الذين ينشدون الاستقرار الاقتصادي بعيدا عن الضغوط التضخمية والانكماشية، ذلك ان هذه الموضوعات تحمل في طياتها ابعاد التطابق او الاختلال (الاختناق والفوائض) لتكون سببا في بروز ثلاث فجوات، تتناوب الادوار في تقييدها للتنمية الاقتصادية حسب ظروف كل بلد وتتفاوت في التأثير من حين لآخر في تحقيق الاستقرار الاقتصادي من عدمه حتى تصبح تلك الفجوات متلازمة (Syndrome) وهو مصطلح طبي تم استعارته هنا عندما تكون حالة مرضية مزمنة تكون سبب ونتيجة لغيرها من الحالات.

 

        ففي الوقت الذي يؤكد فيه بعض اقتصاديي التحليل الكلاسيكي المحدث من امثال كريفن (K.B.Griffin) وروزنشيتن – رودان (R.Rodan) على ان الفجوة الداخلية – فجوة الادخار الاستثمار– والمتمثلة بأنخفاض حجم المدخرات اللازمة لتمويل متطلبات الاستثمار وتحقيق معدل النمو المستهدف، بالاضافة الى تدني كفاءة استخدام تلك المدخرات، الامر الذي يجعل هذه الفجوة تأتي قيدا على التنمية الاقتصادية. فأن تأكيد اقتصاديي التحليل الهيلكي المحدث من امثال شنري –ستراوت Strour H.B.Chenery –A.M. وأودلمان Adelman وغيرهما كان على الفجوة الخارجية – فجوة النقد الاجنبي –  اي المستثمر من المدخل الاجنبي لتحقيق معدل النمو المستهدف من خلال عوائد الصادارت، الامر الذي يستوجب ايجاد تدفق لراس المال الاجنبي لتغطية هذه الفجوة، والتي ترجع اساسا الى وجود اختلالات هيكلية تضعف مرونة الانتاج وتدني كفاءة الانتاج وتعيق ولوج المنتجات الى الاسواق المحلية أو مجال التصدير، في حين يذهب اقتصاديون اخرون من امثال شنري – اكشتاين Chenery –P . Ecksten وشنري الى اعتماد نموذج الفجوتين الذي يجعل لكلا القيدين تأثيرا مهما على الاستثمار والتنمية الاقتصادية وان الفجوتين متطابقتان في الماضي expust  بالضرورة، وقد اضاف بعض الاقتصاديين من امثال شنري – ماكيوان  Chenery – Macewan وروزنشتاين رودان وادلرJ. Adler ، قيدا ثالثا ياتي مقيدا للاستثمار والتنمية والاقتصادية وهو قيد الطاقة الاستيعابية للاستثمار، ومنذ ذلك الحين اصبح النموذج الذي يدرس محددات التنمية بنموذج الفجوتين حيث جرت العادة في الادبيات الاقتصادية على تناول نموذج الفجوتين وتحليل تاثيراته المتشعبة على الاستقرار والتنمية في موضع خاص وتناول الفجوة الثالثة بشكل معزول في موضع اخر من قبل كل الباحثين والمؤلفين الذين سبقوني، الا ان هذا الكتاب وهو يستعير طريقتي في اطروحة الدكتوراه (1997) يسعى حثيثا لتناول نموذج الفجوات الثلاث وتحليل التاثيرات المتبادلة فيما بينها معاً وهو بحد ذاته يعد نموذج تحليلي جديد ومنطقي، حيث ان دراسة التاثيرات المتبادلة للفجوات الثلاث في اطار منهجي واحد يعد سبقا .

ففي حالة وجود قيد تمويلي على التنمية كما في اغلب الاقتصادات النامية التي تعاني من عجز مدخراتها عن تمويل استثماراتها المطلوبة، فان ذلك سيحدث فجوة داخلية ( فجوة ادخار – استثمار ) تكون سببا لظهور فجوة خارجية (فجوة النقد الاجنبي)، وعند توفر التمويل اللازم لبرامج تنمية طموحة، فان الاقتصادات محل التنمية في كثير من الاحيان لاتمتلك القدرة اللازمة لاستيعاب تلك الاستثمارات فتكون مدعاة لظهور الفجوة الثالثة – فجوة الطاقة الاستيعابية – لذلك تم وضع اطار نظري للتأثيرات المتبادلة لهذه الفجوات الثلاثة من حيث الاستقرار- لاتضخم ولابطالة – والتنمية الاقتصادية.

اخيراَ، فان المؤلف قد اختط لنفسه مجالا رحبا للاجتهاد في المواطن التي تحتمل الجدل، ومن خلال توصيف بعض العلاقات الدالية واقتراح طريقة لقياس حجم الطاقة الاستيعابية وجدت انها استخدمت في الكثير من الدراسات والبحوث العلمية سميت (طريقة العنبكي ) ووجدت صدى واسع لدى الباحثين، فضلا عن انها تسجل اضافة علمية نظرية لم يؤشر احد على وجودها قبلي كما سيتضح في الكتاب .

 

(*) مستشار اقتصادي في هيئة المستشارين في الامانةالعامة لمجلس الوزراء العراقي

"الأراء والمقالات المنشورة ، لا تُعبر بالضرورة عن اتجاهات تتبناها شبكة الاقتصاديين العراقيين ، وإنما تُعبر عن رأي كُتابها فقط وهو الذي يتحمل المسؤولية القانونية والعلمية"

أبحاث ومقالات أخرى للكاتب

عبد الحسين العنبكي

أ.د. عبد الحسين العنبكي*: المنجحات العشر مجددا .. منهج حكومي متكامل

Abdul Hussain Al-Anbaki-image

أ. د. عبد الحسين العنبكي*: مواجهة العشوائيات في العراق: سيادة للقانون.. تمويل للدولة

عبد الحسين العنبكي

أ. د. عبد الحسين العنبكي*: جدلية سعر صرف الدينار العراقي

عبد الحسين العنبكي

أ. د. عبد الحسين العنبكي*: متلازمة تفكك السياسات الاقتصادية الكلية

لماذا لم تطبق التعرفة الكمركية – حوار وتقرير مع المسؤوليين والخبراء

أ.د. عبدالحسين العنبكي:* الاحتكار الإداري كالاحتكار الاقتصادي … كلاهما حرام (4)

Abdul Hussain Al-Anbaki-image

أ.د. عبدالحسين العنبكي:* الاحتكار الإداري كالاحتكار الاقتصادي … كلاهما حرام (3)

لماذا لم تطبق التعرفة الكمركية – حوار وتقرير مع المسؤوليين والخبراء

أ.د. عبدالحسين العنبكي:* الاحتكار الإداري كالاحتكار الاقتصادي … كلاهما حرام (2)

Abdul Hussain Al-Anbaki-image

أ.د. عبدالحسين العنبكي*: الاحتكار الإداري كالاحتكار الاقتصادي … كلاهما حرام

د. عبد الحسين العنبكي

عن د. عبد الحسين العنبكي

مستشار اقتصادي في هيئة المستشارين التابعة للأمانة العامة لمجلس الوزراء رئيس منظمة اقتصادنا http://goo.gl/fFaM5Z