د. عامر العضاض*: تحليل ونقد السياسة النقدية في العراق

الملخص يسعى هذا البحث الى تلخيص وجهات النظر حول السياسة النقدية العراقية.  وجد هذا البحث علاقة عكسية بين دعم صرف الدولار ومستوى الاسعار.  وشخصت هذه العلاقة العكسية بان تخفيض سعر […]

الملخص

يسعى هذا البحث الى تلخيص وجهات النظر حول السياسة النقدية العراقية.  وجد هذا البحث علاقة عكسية بين دعم صرف الدولار ومستوى الاسعار.  وشخصت هذه العلاقة العكسية بان تخفيض سعر صرف الدولار بمقدار ألف دينار يرفع مستوى الاسعار بما يقدر 690 دينار عراقي.  معنى هذا ان سياسة التعقيم النقدي تأتي بتأثير عكسي للسياسة المنشودة وهي محاربة التضخم.  هذا الاستنتاج مبني على البيانات ما بين سنة 2010 الى سنة 2015 الصادرة من البنك المركزي العراقي، وتم تحديد الكلفة المباشرة لسياسة دعم الدولار بما لا يقل عن 11,062,702,152.15 (أكثر من احد عشر مليار) دولار امريكيا.  وقد يكون السبب الرئيسي للتضخم في السوق العراقي هو الجانب الحقيقي وارتفاع كلفة الانتاج، التشغيل، الدخول، والتدفق السلعي، وهذا لانعدام سيادة القانون وانخفاض الانتاجية.

لمواصلة القراءة يرجى تحميل ملف بي دي أف سهل القراءة والطباعة. انق رعلى الرابط التالي

عامر العضاض-نقد سياسات النقد في العراق-محررة

"الأراء والمقالات المنشورة ، لا تُعبر بالضرورة عن اتجاهات تتبناها شبكة الاقتصاديين العراقيين ، وإنما تُعبر عن رأي كُتابها فقط وهو الذي يتحمل المسؤولية القانونية والعلمية"